بيت العلم

ذا إنترسيبت”: القوانين الأمريكية ضد حركة مقاطعة إسرائيل مرّت بدون تدقيق أو مراجعة

ذا إنترسيبت”: القوانين الأمريكية ضد حركة مقاطعة إسرائيل مرّت بدون تدقيق أو مراجعة

اهلا بكم اعزائي زوار موقع الحج بنجابي نقدم لكم الاجابة علي جميع اسئلتكم التعليمية لجميع المراحل وجميع المجالات , يعتبر موقع المكتبة التعليمي احد اهم المواقع العربية الدي يهتم في المحتوي العربي التعليمي والاجتماعي والاجابة علي جميع اسئلتكم

اجابة سؤال ذا إنترسيبت”: القوانين الأمريكية ضد حركة مقاطعة إسرائيل مرّت بدون تدقيق أو مراجعة

أقر السناتور الديمقراطي جريج يقود مجلس الشيوخ بولاية أركنساس بأنه صوت لصالح مشروع قانون مناهض للمقاطعة يحظر التعامل مع أي مقاول حكومي لا يتعهد بعدم مقاطعة إسرائيل دون قراءة مشروع القانون. إنه يعرف ما صوت له في ذلك اليوم بسبب العديد من مشاريع القوانين.

ويوثق فيلم “المقاطعة” الجهود التشريعية الأمريكية لقمع الانتقادات الموجهة للاحتلال الإسرائيلي لفلسطين ، ومن بين اللحظات المثيرة في الفيلم تعليقات السناتور التي أعرب فيها عن أسفه لعدم معرفة المزيد عن الموضوع.

وفقًا لتقرير صادر عن The Intercept ، فإن أركنساس هي واحدة من 33 ولاية أصدرت تشريعات ضد مقاطعة الحركة الإسرائيلية منذ عام 2015.

الفيلم بدوره يسلط الضوء على تفاصيل صادمة تكشف أن التشريع تم تمريره دون أي تدقيق أو مراجعة ، ويكشف هشاشة الضمانات الدستورية التي تهدف إلى حماية حق الأمريكيين في التعبير عن آراء سياسية مخالفة لآراء حكومتهم.

إقرأ أيضا:القواسم المشتركة للأعداد 40، 32، 26 هي

كما اتضح أن غالبية السياسيين الأمريكيين صوتوا ضد الحركة فقط لأن مشروع القانون كان لصالح الاحتلال الإسرائيلي دون أي تدقيق في القانون نفسه ، ولم يكلف أي منهم عناء قراءة القانون أو فهم دستوريته.

كما كشف الفيلم أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي قد تجاوزت القوانين الأمريكية ضد التدخل الأجنبي من خلال إنشاء هيئة غير حكومية قامت من خلالها بتحويل ملايين الدولارات إلى مجموعات أمريكية ، والتي بدورها ضغطت لصالح مشاريع القوانين.

ذا إنترسبت: مرت القوانين الأمريكية ضد مقاطعة الحركة الإسرائيلية دون تمحيص أو مراجعة


وفي نهاية المقال نتمني ان تكون الاجابة كافية ونتمني لكم التوفيق في جميع المراحل التعليمية , ويسعدنا ان نستقبل اسئلتكم واقتراحاتكم من خلال مشاركتكم معنا
ونتمني منكم ان تقومو بمشاركة المقال علي مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر من الازرار السفل المقالة

إقرأ أيضا:من هي روان صالح الهران
السابق
الفنانة السودانية شادن لـ«التغيير»: هذا زمان الثورة وليس الغناء للحب والعيون
التالي
الهندسة والأمن المائي