بيت العلم

ما بال بالي لا يبالي بلوتني كلمات؟

ما بال بالي لا يبالي بلوتني كلمات؟

اهلا بكم اعزائي زوار موقع الحج بنجابي نقدم لكم الاجابة علي جميع اسئلتكم التعليمية لجميع المراحل وجميع المجالات , يعتبر موقع المكتبة التعليمي احد اهم المواقع العربية الدي يهتم في المحتوي العربي التعليمي والاجتماعي والاجابة علي جميع اسئلتكم

اجابة سؤال ما بال بالي لا يبالي بلوتني كلمات؟

ما خطب عقلي أنني لا أهتم بلوتني الكلمات؟

يتشرف موقع منصة مدرستي التعليمية بطرح أسئلة تربوية والإجابة عليها وفق ما ورد في الكتب المتعلقة بمناهج التعليم.

حيث موقع مدرستي هو بيت كل طالب متميز ومتفوق. السؤال يقول:

ما خطب عقلي أنني لا أهتم بلوتني الكلمات؟

الإجابة الصحيحة والمثالية على هذا السؤال الذي قمنا بحله وتسليمه لتوفير الوقت للطالب من أجل رفع مستواك التعليمي ، حيث نساعدك على الوصول إلى قمة التميز الأكاديمي والدخول إلى أفضل الجامعات في العالم العربي . التي ترغب في الحصول على إجابة لها لحل واجبك ، تكون إجابة السؤال كالتالي:

لا يهمني كلام بلوتني. الفن عبارة انتشرت منذ القدم واشتهر بها كثير من الناس ، إضافة إلى أنها تضمنت قصائد شعرية.

إقرأ أيضا:( لايقيم أحدكم الرجل من مجلسه ….. ) المقصود بها؟

ما خطب عقلي أنني لا أهتم بلوتني الكلمات؟

تساءل كثير من الناس عن محركات البحث الإلكترونية ، وهي كلمات كثيرة منذ القدم ، اشتهرت بروعتها وجمال أقوالها ، إضافة إلى حديث الشاعر عن الأمة وأحزانها.

لا يهمني

كثير من الناس لا يحبون (غناء القصائد ، وكذلك النشر والشعر) ، لأنهم يجدون فيه ما يمس مشاعرهم.

– الجواب: الليتا ليتاوي يلابلاي فيلاري
هل هناك عقل لا يبالي في الجوهر؟

قلب يحب الحب حقا

يانام وقافو لعياني ماني الجووي

.أَ .ِِ. َإِ …. .َ .. .أ. .ُ ِ ……..

لذلك جعلني الليل أشعر بمد يد العاطفة

وقلت له ألا يقدم الكثير من الوعود

فهُمُ كَثِر أَنأَت أَعْمىى فَلا تَر .ى.

ما خطب عقلي أنني لا أهتم بلوتني الكلمات؟


وفي نهاية المقال نتمني ان تكون الاجابة كافية ونتمني لكم التوفيق في جميع المراحل التعليمية , ويسعدنا ان نستقبل اسئلتكم واقتراحاتكم من خلال مشاركتكم معنا
ونتمني منكم ان تقومو بمشاركة المقال علي مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر من الازرار السفل المقالة

إقرأ أيضا:اوجد 5% من 300
السابق
من القائل أنا آتيك به قبل أن تقوم
التالي
اسم يطلق على اللعبه التي تجمع الريال مع برشلونه