رياضة

| رؤساء اتحادات: قانون الاحتراف الرياضي ستكون له انعكاسات إيجابية على الرياضيين

وتواصلت ردود الفعل الإيجابية حول أهمية قانون الاحتراف الرياضي الذي أقره مجلس الشورى والذي من شأنه أن يسهم في دعم الحركة الرياضية البحرينية وجعلها أكثر تقدماً من جميع النواحي ونقلها من طريق الهواية إلى الاحتراف وتحقيق الإنجازات.
أشاد رؤساء الاتحادات الرياضية بالاهتمام الكبير لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب بالحركة الرياضية وحرصه على دعم التشريعات التي تنهض بالجانب الرياضي وتوفره. المنظمة المتقدمة للجهات الرياضية المنتسبة لدخول عالم الاحتراف. الاتحادات في دور سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية ورئيس لجنة التنسيق والتنفيذ والمتابعة بالمجلس الأعلى الشباب والرياضة ، وحرص سموه على دعم قانون الرياضة المهنية.
أشادت الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة ، رئيس مجلس إدارة الاتحاد البحريني لتنس الطاولة ، بالرعاية الكبيرة التي يحظى بها قطاعا الشباب والرياضة من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد ، والذي ساهم في وضع مملكتنا على الخارطة العالمية من حيث الإنجازات ، كما أشاد باهتمام صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء = -0 أغا.
أكدت الشيخة حياة بنت عبد العزيز آل خليفة أن قانون الاحتراف الرياضي سيسهم في دعم الحركة الرياضية البحرينية وجعلها أكثر تطورا وتطورا وامتدادا للجهود المتميزة التي بذلها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك. جلالة الملك للعمل الإنساني وشؤون الشباب في نقله من طريق الهواية إلى الاحتراف وتحقيق الإنجازات في مختلف المحافل ، تجسيداً لحرص سموه على اقتراح وتقديم المبادرات التي من شأنها أن تستمر في النهوض بقطاعي الشباب والرياضة في بلدنا. المملكة العزيزة وإيجاد نظام متطور للكوادر الرياضية لدخول عالم الاحتراف وفق تشريعات تضمن جميع حقوق وواجبات النظام الرياضي.
أعربت الشيخة حياة بنت عبد العزيز آل خليفة عن تقديرها للدور البارز الذي قام به سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية ، في ظل حرص سموه على ذلك. دعم قانون الاحتراف الرياضي الذي سيساهم في تحقيق العديد من الأهداف المنشودة. هذا هو القانون.
وقالت إن لقانون الاحتراف الرياضي أهمية في المضي قدما في الرياضة البحرينية إلى مرحلة جديدة ونحو آفاق أوسع ومستقبل أفضل في التنمية والازدهار وسيكون له انعكاسات إيجابية على مسيرة الرياضيين في المملكة مشيدة بالجهود المبذولة. أيمن بن توفيق المؤيد ووزارة شؤون الشباب والرياضة في بلورة مشروع قانون الرياضة المهنية ، وسيكون لهذا أثر كبير على النهوض بالقطاع الرياضي وخلق أساس متين لانطلاق الرياضة البحرينية إلى آفاق أوسع ، إقليميا ودوليا.
أشاد الشيخ علي بن محمد آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني للكرة الطائرة بموافقة مجلس الشورى على قانون الاحتراف الرياضي الذي يمثل نقلة كبيرة في مسيرة الحركة الرياضية في مملكتنا العزيزة لدفع هذا القطاع إلى مزيد من التقدم والنمو. .
وشدد الشيخ علي بن محمد آل خليفة على أهمية قانون الاحتراف الرياضي في الانتقال بالرياضة البحرينية إلى مرحلة جديدة من التطور والازدهار ، بالنظر إلى الانعكاسات الإيجابية لهذا القرار على مسيرة اللاعب البحريني ، وتوفير غطاء تأميني ، وإعطائه التفرغ الكامل. لممارسة الرياضة ، وتوفير مقومات الراحة والاستقرار النفسي والمعيشة ، لينعكس ذلك بشكل إيجابي على أدائه الفني في الملعب.
وأشار إلى أن القانون سينقل الرياضة من مرحلة الهواية إلى الاحتراف ، حيث يدعم وفاء مملكة البحرين بالتزاماتها مع مختلف الاتحادات الرياضية الدولية فيما يتعلق بالانتقال إلى الرياضات الاحترافية ، والمساهمة بشكل كبير في تطويرها وتطويرها. للعملية الرياضية وتحسين تنافسيتها في المحافل الرياضية الإقليمية والدولية.
وأضاف الشيخ علي بن محمد آل خليفة: “الرياضيون البحرينيون ينتظرون هذا القانون بشغف ، والآن بعد أن أقره مجلس الشورى وصل إلى المراحل النهائية ، وهي بشرى لجميع الرياضيين ، لأن القانون سيشكل قاعدة صلبة. لانطلاق الرياضة البحرينية في مساحات شاسعة من الاحتراف وتحقيق المزيد من الإنجازات. الرياضة التي تضمن للبحرين رفع علمها في مختلف المحافل.
وأوضح الشيخ علي بن محمد آل خليفة أن هذا القانون هو ثمرة رؤية ثاقبة لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب والرياضة واهتمام سمو الشيخ. خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية نقدر الجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة شؤون الشباب والرياضة في بلورة مشروع قانون الاحتراف الرياضي المراد تنفيذه. قريبا مما سيكون له تأثير كبير على النهوض بالقطاع الرياضي.
أكد الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة رئيس مجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة القدم ، أن موافقة مجلس الشورى على قانون الاحتراف الرياضي نقلة نوعية في تاريخ الرياضة البحرينية التي تحظى برعاية كبيرة من جلالة الملك. الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد. المفدي ، ودعم واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء.
وأشار الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة إلى أن الاحتراف الرياضي سيحقق خطوات غير مسبوقة لكافة الرياضات في مملكة البحرين ، تماشيا مع الرؤى التنموية لصاحب السمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للعمل الإنساني. وشؤون الشباب والأهداف التنموية لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية ، مشيدًا في هذا السياق بالجهود الكبيرة التي يبذلها سموهم في خدمة قطاع الرياضة من خلال الدعم المستمر لتطوير النظام الرياضي البحريني وفق معايير احترافية تجعله في مصاف العالمية.
وقال رئيس مجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة القدم ، إن تطبيق الاحتراف على منظومة القطاع الرياضي سيساهم في تحقيق العديد من المكاسب ، مبينا أن نشر ثقافة الاحتراف في المجتمع الرياضي سيرفع العمل الفني والإداري ، و إعطاء دافع للرياضيين لبذل المزيد من العطاء وتسخير الجهود لتحقيق مختلف الإنجازات التي ترفع علم مملكة البحرين في مختلف المحافل والرياضات.
وأوضح الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة ، أن الاحتراف الرياضي يواكب التطور الهائل للرياضة العالمية ، من حيث المساهمة في تنظيم العملية الرياضية لجميع الأطراف لضمان سلاسة العمل وفق معايير وأسس مهنية مبنية على أسس علمية. قوانين للنهوض بالحركة الرياضية وتطوير ركائزها ، مؤكدة أن الاحتراف الرياضي سيفتح الباب أمام المزيد من الإبداع والعطاء وفرص العمل المهنية على المستوى الرياضي ، بما يضمن للإدارة الرياضية أن تسير على الطريق الصحيح الذي يعزز الاتجاهات. بهدف تأكيد ريادة مملكة البحرين على مستوى الرياضة العالمية ، من خلال تحقيق العديد من الإنجازات وقيادتها إلى المزيد من ذلك ، مما يؤكد جدارة الرياضي البحريني المحترف.
أكد رئيس الاتحاد البحريني لكرة اليد علي عيسى إسحاقي ، أن موافقة مجلس الشورى على قانون الاحتراف الرياضي خطوة متقدمة في مسيرة الحركة الرياضية في المملكة ، حيث سيسهم هذا القانون في تحقيق نقلة نوعية للرياضة. قطاع الرياضة والشركات التابعة له من الهواية إلى الاحتراف وصناعة الرياضة.
وأشار الإسحاقي إلى الدور الكبير الذي يقوم به سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للعمل الإنساني وشؤون الشباب ، من أجل تطوير الرياضة البحرينية وتحقيق مفردات التنمية للرياضيين من خلال دعم التشريعات الرياضية التي توفر سلامة واستقرار النظام الرياضي في المملكة ، منوهاً بجهود سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية ، وحرص سموه على انتقال بحريني. الرياضة لتوسيع آفاق التطور والنمو من خلال مجموعة من المبادرات التي توفر البيئة المناسبة للرياضيين لتحقيق المزيد من الإنجازات على مختلف المستويات.
وأضاف رئيس الاتحاد البحريني لكرة اليد أن قانون الاحتراف الرياضي سيساهم في بلورة مفاهيم الاحتراف في المملكة والعمل على ترسيخ هذه المبادئ بين الرياضيين ، مما يسهم في إفادة الجميع من قانون الاحتراف الرياضي بكافة أشكاله. الجوانب سواء على المستوى الشخصي للاعب أو على مستوى الأداء العام خلال المباريات والبطولات. مما يساهم في رفع المستوى الفني والتنافسي للرياضة البحرينية.
وأضاف الإسحاقي أن الرياضة البحرينية تحتاج ، خلال هذه الفترة ، إلى قانون الرياضة الاحترافية للنهوض بالرياضة والمساهمة في تطويرها ورفع مكانتها محلياً ، والمساعدة في انتشارها عالمياً ، ومواكبة التطور العالمي.
من جانبه أشاد الكابتن وليد العلوي رئيس الاتحاد البحريني لكرة السلة بموافقة مجلس الشورى على قانون الاحتراف الرياضي الذي سيشكل نقلة كبيرة وتطورا كبيرا في الجانب الرياضي في مملكة البحرين ، وسيشكل هذا نقلة نوعية وتطورا كبيرا في الجانب الرياضي. المساهمة في تطوير الرياضة البحرينية ووضعها على طريق التقدم والنمو.
وأشار العلوي إلى أن هذا القانون هو ثمرة رؤية ثاقبة لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب والرياضة رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة. ، واهتمام سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ، رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية ، مثمناً في الوقت نفسه الجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة الشباب والشباب. الشؤون الرياضية في العمل على مشروع قانون الرياضة المهنية سيتم تنفيذه قريباً من أجل النهوض بالرياضة البحرينية
وأكد العلوي على دور الاحتراف الرياضي في انتقال الرياضة البحرينية إلى مرحلة متطورة وجديدة من النمو والتطور والازدهار ، إذ أن لهذا القرار انعكاسات إيجابية على مسيرة الرياضيين البحرينيين ، وتوفير التغطية التأمينية لهم ، وإعطائهم التفرغ الكامل ، وهو المساهمة في تنمية عطاءهم على الملعب.
وقال العلوي “هذا القانون سينقل الرياضة البحرينية من هواية إلى احتراف ويدعم التزامات البحرين تجاه الاتحادات الدولية في هذا الجانب”. وأضاف “في النهاية كل هذا سيجعل الرياضة البحرينية تتحرك بشكل مميز نحو الأفضل خاصة في ظل الاهتمام الكبير الذي سيحظى به الرياضيون البحرينيون”.

السابق
| خطاط مصري يسعى إلى دخول موسوعة جينيس بمصحف طوله 700 متر
التالي
| ولي العهد السعودي والرئيس العراقي يبحثان هاتفياً تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين

اترك تعليقاً