عرب وعالم

| روسيا على طريق الانفصال الإلكتروني: لا نحتاج إنترنت العالم

أعلن نائب رئيس مجلس الأمن الروسي دميتري ميدفيديف أن روسيا مستعدة لتحقيق “انفصال إلكتروني” عن العالم ، بإعلان استعدادها للاستقلال عن الإنترنت الدولي.

وقال ميدفيديف ، الرئيس السابق ورئيس الوزراء السابق ، لوكالة “إنترفاكس” المحلية ، يوم الاثنين ، إن روسيا مستعدة “قانونيا وتكنولوجيا” لقطع الاتصال بالإنترنت العالمي إذا لزم الأمر.

تسعى روسيا منذ فترة طويلة إلى فرض قيود أكثر صرامة من أجل السيطرة على الإنترنت داخل أراضيها ، خاصة في ظل الهجمات الإلكترونية التي تعرضت لها مؤخرًا.

يمنح قانون “الإنترنت السيادي” الروسي ، الذي تم إقراره في عام 2019 ، موسكو القدرة على عزل نفسها عن الإنترنت العالمي ، في وقت أعرب فيه الخبراء عن شكوكهم حول قدرة روسيا على اتخاذ هذه الخطوة من حيث التكنولوجيا.

وبينما شدد ميدفيديف على أن روسيا قادرة على تشكيل شبكتها الخاصة بعيدًا عن الشبكة العالمية ، شدد على أنه “لا يرى أي سبب للقيام بذلك” ، واصفًا إياها بأنها “سيف ذو حدين”.

قال ميدفيديف ، الذي شغل منصب نائب رئيس مجلس الأمن الروسي منذ عام 2020 ، إن الولايات المتحدة تحتفظ بـ “حقوق التحكم الرئيسية” في الإنترنت ، وهو ما قد يدفع روسيا إلى قطع الاتصال بالشبكة العالمية “إذا حدث شيء لم تتم إعادته”.

وأضاف: “كان علينا إنشاء نظام خاص بنا لنقل المعلومات حتى نتمكن من تبادل رسائل البريد الإلكتروني إذا حدث ذلك فجأة” ، بحسب صحيفة “موسكو تايمز” الروسية.

وتأتي تصريحات ميدفيديف بعد الاحتجاجات الجماهيرية التي اجتاحت أكثر من 100 مدينة روسية نهاية الأسبوع ، على خلفية اعتقال المعارض البارز أليكسي نافالني.

وفي الأسبوع الماضي ، قالت هيئة تنظيم الاتصالات الروسية إنها ستفرض غرامة على 7 شركات لوسائل التواصل الاجتماعي لعدم حذفها مقاطع الفيديو التي تروج للاحتجاجات.

السابق
| المنتخب الوطني للرماية يحقق ميداليتين برونزيتين في البطولة الآسيوية الافتراضية الأولى
التالي
| وزير الشباب والرياضة يلتقي بالسفير التونسي بمناسبة انتهاء فترة عمله

اترك تعليقاً