رياضة

| ناصر بن حمد: نشجع على التنافس القوي ونتوقع سرعات عالية في (أغلى الكؤوس للقدرة)

تحت رعاية حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد ، وتنفيذاً لتوجيهات جلالة الملك الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب الرئيس الفخري عن الاتحاد الملكي للفروسية وسباق التحمل ، انطلقت منافسات كأس جلالة الملك المفدي لسباق الخيل الدولي. نظم القدرة من قبل الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات التحمل ، والتي ستستمر حتى 20 فبراير في قرية البحرين الدولية للقدرة ، حيث أقيم سباق تصفيات بطول 40 كم بمشاركة مجموعة واسعة من الفرسان والإسطبلات.
تشهد قرية البحرين الدولية للقدرة سلسلة من السباقات في كأس جلالة الملك للقدرة ، أبرزها السباق الرئيسي لمسافة 160 كم ، وسباق 120 كم للناشئين والشباب و 120 كم للجنرال ، وسباق 20 كم سباق العائلة للملائكة ، سباق عام 100 كلم وتأهيل سباقات 40 و 80 كلم.
وبهذه المناسبة ، أشاد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بما حققته رياضة القدرة في مملكة البحرين بفضل الرعاية والاهتمام الذي تحظى به هذه الرياضة من جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد. حفظه الله ، لافتاً إلى أن متابعة واهتمام جلالة الملك ساهم في وصول رياضة التحمل إلى مستوى متميز ، وأصبحت المملكة وجهة رياضية للعديد من الدراجين من مختلف دول العالم الذين يحرصون على المشاركة في بطولة البحرين للقدرة.
وأوضح سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ، أن موسم 2020/2021 شهد منافسات عالية وسرعات عالية ومشاركة واسعة جدا من الفرسان والإسطبلات ، مما يؤكد تطور ونمو هذه الرياضة بشكل مميز. وقال سموه: “المشاركة الواسعة في البطولات مؤشر على انتشار رياضة القدرة في البحرين وعلى مدى حرصها. على الاسطبلات والفرسان التواجد في المشاركة ، وهو ما نسعى دائما لتحقيقه ، حيث نحرص على دعمهم وتوفير كل ما يحتاجونه لمواصلة النهوض برياضة التحمل البحرينية.
وأشار سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة إلى أن بطولة كأس جلالة الملك المفتي للسلطة تعد أكبر وأغلى بطولة ينظمها الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة. وأضاف سموه: “نحن على ثقة من أن السباقات تخرج على أفضل مستوى وستشهد منافسة قوية ومثيرة بين الجميع ، ونشجع المنافسة القوية والإثارة. التكرم باللطف الذي شهدته البطولة الموسم الماضي حيث نتوقع أن يكون الموسم الحالي أقوى في ظل المشاركة الواسعة للفرسان والإسطبلات. “
وأشاد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بجهود الاتحاد الملكي للفروسية والقدرة على التحمل برئاسة سمو الشيخ عيسى بن عبدالله آل خليفة وجميع اللجان وحرصهم على تنظيم بطولة مميزة.
أكد توفيق الصالحي مدير المكتب الإعلامي لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ومركز الإعلام رئيس اللجنة الإعلامية والعلاقات العامة بالاتحاد الملكي للفروسية وسباقات التحمل ذلك ، بتوجيه من الشيخ ناصر بن حمد. آل خليفة وسمو الشيخ عيسى بن عبدالله آل خليفة ، حرصت اللجنة الإعلامية على التنسيق المبكر مع وزارة شؤون الإعلام لبث فعاليات كأس جلالة الملك لسباقات القوى على الهواء مباشرة.
وأوضح توفيق الصالحي أن كأس جلالة الملك للقدرة هي السمة المميزة لسباقات التحمل خاصة أنها تقام تحت رعاية جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد الفارس الأول في المملكة. مشيرة إلى أن اهتمام جلالة الملك ورعايته تسهم في استمرار تقدم الرياضة. قدرة.
وأوضح توفيق الصالحي أن البث المباشر على قناة البحرين الرياضية سيبدأ ظهر غد غد الجمعة ، حيث سيتم نقل السباق العائلي للأطفال والمراحل النهائية للسباقات التي ستقام غدا ، مع استوديو تحليلي مصاحب للانتقال. من إعداد وتقدير صدام ناصر وناصر العمري وعايد ناصر ، كما سيحرص الطاقم على أخذ أقوال المسؤولين والفرسان المشاركين والمعدات الفنية.
كما أكد توفيق الصالحي أن السباق الرئيسي الذي سيقام يوم السبت سيبث على الهواء مباشرة على قناة البحرين الرياضية.
وأشار توفيق الصالحي إلى أن اللجنة حريصة على عكس الصورة المتقدمة لرياضة التحمل من خلال التغطية الإعلامية المصاحبة للمهرجان ، وقال: “بدأت اللجنة بالتنسيق المبكر مع وزارة شؤون الإعلام التي تولي دائما اهتماما كبيرا ببث السباقات. مباشر عبر قناة البحرين الرياضية ونقدر هذا التعاون. مثابرة ومثمرة. “
وأضاف توفيق الصالحي: “إن الاتحاد الملكي للفروسية والتحمل برئاسة سمو الشيخ عيسى بن عبدالله آل خليفة حريص على تنظيم بطولة مميزة وسيسعى دائما لتأكيد التنظيم المثالي لسباقات التحمل”.
تم تزيين قرية البحرين الدولية للقدرة بالصور الجميلة لكأس جلالة الملك الدولي لسباقات التحمل. وقدم جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد صور الفارس الأول في المملكة.
حرص الاتحاد الملكي للفروسية والقدرة على التحمل برئاسة سمو الشيخ عيسى بن عبدالله آل خليفة على تزيين قرية البحرين العالمية بصورة جلالة الملك حيث تم وضع العديد من صور جلالة الملك والعديد من الملصقات الخاصة بالبطولة.
وأقيم أمس ، سباق تصفيات بطول 40 كلم بمشاركة مجموعة واسعة من الفرسان والإسطبلات ، وسط تطبيق متميز من الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات التحمل واللجنة المنظمة للتدابير الوقائية من فيروس كورونا ، حيث تم اتخاذ كافة الإجراءات والاحتياطات. تقدم بعد إجراء الفحوصات الخاصة بالفيروس في القرية.
كما شهدت القرية ، أمس ، إقامة فحص بيطري لسباقي التأهل لمسافة 80 كيلومترًا محليًا و 100 كيلومتر دوليًا ، والتي ستبدأ صباح اليوم الخميس.
وقاد سباق التصفيات 40 كلم الفارس عبد الرحمن خالد الخاطري من فريق الفرسان ثم الفارس راشد عبد الرحمن بوخماس من اسطبلات A1 ​​ثم الفارس سلطان خالد فيصل من فريق الفرسان.
تشهد قرية البحرين الدولية للقدرة ، اليوم ، انطلاق سباقات التصفيات المؤهلة لمسافة 80 كلم محلياً و 100 كلم في السابعة صباحاً ، وستكون مراحل سباق 80 كلم على 3 مراحل المرحلة الأولى (اللون الأحمر) لمسافة 40 كلم. كم ، المرحلة الثانية (اللون الأصفر) لمسافة 20 كم ، والمرحلة الثالثة (صفراء) لمسافة 20 كم. ومراحل سباق 100 كم: المرحلة الأولى (اللون الأحمر) لمسافة 40 كم ، والمرحلة الثانية (اللون الأزرق) لمسافة 30 كم ، والمرحلة الثالثة (اللون الأخضر) لمسافة 20 كم.
أكد أحمد جناحي ، مدرب فريق فيكتوريوس ، أن الدعم الكبير الذي يحظى به الفريق من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة سيسهم في تحقيق أفضل النتائج في كأس جلالة الملك مفتي القدرات ، مبيناً أن الفريق جاهز للحفاظ على اللقب الذي حققه الموسم الماضي.
وأوضح أحمد جناحي أن المنافسة لن تكون سهلة في ظل التطور الكبير الذي شهدته السباقات الماضية في الموسم الحالي والمنافسة القوية على المراكز الأولى.
وقال الجناحي: “طموحنا دائمًا أن نكون على منصة التتويج ، ولا شك أننا نتمنى الحفاظ على اللقب ، كما نهدف إلى الفوز بالمركز الأول في سباق الناشئين والناشئين لمسافة 120 كم والسباق العام. على نفس المسافة “.
وقال “الفريق يسير وفق الخطة الفنية التي تم وضعها. نهدف للفرسان لتنفيذ التعليمات في السباق وتقديم أفضل المستويات ، ونتمنى التوفيق لنا ولكل المشاركين”.
أكد سرحان العنزي فارس ، فريق السفينات ، أن الاستعدادات تجري على قدم وساق للمشاركة في السباقات الرسمية لمسافة 120 كيلومترا و 160 كيلومترا لكأس جلالة ملك مفتي القدرات ، مبينا أن ويتطلع الفريق لتحقيق أفضل النتائج بعد فوزه بالمركز الثاني في سباق كأس سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بالإضافة إلى المركز الأول في إسطبلات السباق الخاص.
وأوضح سرحان العنزي أن سباقات كأس جلالة الملك لها طابع خاص للفرسان والإسطبلات ، حيث يأمل الجميع الصعود على منصة التتويج.
وقال: “الكل يأمل أن يتشرف بالصعود إلى منصة التتويج ، لأنها البطولة الأغلى وتحمل اسم الفارس الأول للمملكة. ولا شك أننا نسعى لتحقيق الإنجاز ولدينا الإصرار والعزيمة. لتحقيق أفضل المناصب “.

وتوقع سرحان العنزي أن تشهد السباقات سرعات عالية ومنافسة قوية بين جميع المشاركين.

السابق
| إيران تهدد بوقف التفتيش الدولي المفاجئ لمنشآتها النووية
التالي
| إغلاق في أوكلاند وحجر فندقي على الوافدين إلى إنكلترا لتجنب الفيروس المتحور

اترك تعليقاً