عرب وعالم

| كوكبنا في أهدأ فتراته.. والسبب: الجائحة

وكالات – أبوظبي

قال علماء يعملون في دراسة عالمية ، إن كوكب الأرض شهد أهدأ فترة له منذ عقود خلال عام 2020 ، بسبب جائحة كورونا الذي قلص النشاط البشري. ورصدت مجموعة دولية من علماء الزلازل من 33 دولة انخفاضًا بنسبة 50 في المائة فيما يسمى بالضوضاء الناتجة عن سفر البشر وضوضاء المصانع بعد بدء عمليات الإغلاق حول العالم ، بحسب “رويترز”. وجد الفريق ، الذي ضم خبراء من الهيئة السويسرية لرصد الزلازل التابعة للمعهد الفيدرالي السويسري للتكنولوجيا في زيورخ ، مستويات ضوضاء منخفضة في 185 من بين 268 محطة رصد زلزالية حول العالم. وانخفضت الضوضاء في المناطق الحضرية بنسبة تصل إلى 50 في المائة في بعض المحطات خلال الأسابيع الأكثر صرامة للإغلاق ، والتي شهدت انقطاعًا في خدمات الحافلات والقطارات ، بالإضافة إلى توقف الحركة الجوية وإغلاق المصانع. وهذا جعل الأرض أكثر هدوءًا في أعياد الميلاد ، والتي تكون عادةً أهدأ فترة في السنة. قال عالم الزلازل جون كلينتون ، “كانت الأسابيع الختامية أهدأ فترة سجلناها” ، في إشارة إلى بيانات السنوات العشرين الماضية. وأضاف: “مع ازدياد الضوضاء البشرية باستمرار ، من المرجح جدًا أن تكون هذه الفترة هي الأهدأ لفترة طويلة جدًا”.

السابق
| سمو الشيخ خالد بن حمد وسمو الشيخ عيسى بن سلمان يحضران سباق كأس السعودية العالمي للخيل
التالي
| العين يهزم الفجيرة في الدوري الإماراتي

اترك تعليقاً